مشروع قناة إسطنبول المائية… ما هو وما أهميته وتأثيره على سوق العقارات

يعد مشروع قناة إسطنبول المائية من أهم مشاريع البنية التحتية المعلن عنها مؤخراً في تركيا والتي تساهم في زيادة التشجيع على الاستثمار في تركيا.

ونخص بالذكر الاستثمار العقاري في تركيا وذلك لما لهذا المشروع من نفع سيعود على إسكنبول خاصة وتركيا عامة.

ما هو مشروع قناة إسطنبول المائية؟

هو من أكبر وأضخم المشاريع المائية التي سوف يتم إنشاؤها منذ تأسيس الجمهورية التركية وحتى وقتنا الحاضر، فقد أطلق عليه الأتراك (( مشروع العصر)).

كان هذا المشروع حلمٌ يراود الرئيس التركي رجب طيب أردوغان منذ توليه منصب رئيس الوزراء وصولاً لاستلامه الولاية وحتى وقتنا الحاضر وذلك بغرض الانتقال إلى تركيا الحديثة.

تم التحضير لإنشاء مشروع قناة إسطنبول المائية على الجانب الأوروبي من مدينة إسطنبول لسبب أساسي وهو الحاجة إلى معبر مائي آخر لتخفيف الضغط والعبء عن مضيق البوسفور الذي يعد من أهم المعابر المائية في العالم.

نظراً لأن مضيق البوسفور مزدحم للغاية مما يحتم على السفن الانتظار لأيام كاملة لاجتيازه.

بالإضافة إلى الاعتماد الكبير على النقل البحري وازدهار حركة التجارة العالمية.

وقد بلغ طول القناة حسب المخطط بشكل تقريبي 45 كيلومتر وعمقها 21 متراً وعرضها 275 متراً.

ما هي أهمية وفوائد قناة إسطنبول المائية؟

يهدف المشروع إلى المحافظة على النسيج التاريخي والثقافي لمضيق البوسفور وجعله منطقة سياحية بامتياز.

فضلاً عن أهميتها بأنها سوف تكون بمثابة مدينة مقاومة للزلازل التي تشهدها تركيا بين الحين والآخر.

إضافة لمساهمتها في توفير فرص عمل عديدة وفي مجالات مختلفة.

مع التأكيد على البدء بتأسيس مشاريع عديدة في مجال التحول العمراني.

سوف تساهم القناة في تعزيز مكانة تركيا من ناحية المشاريع المائية، حيث ستحظى تركيا بعوائد مالية هائلة تعوضها عن الخسائر الناتجة عن اتفاقية مونترو التي كبدت تركيا خسائر ما يقارب 4 مليارات دولار سنوياً.

وذلك بسبب انخفاض تسعيرات المرور للسفن عبر مضيق البوسفور.

كما أنها سوف تكون طريق نجاة لصالح مضيق البوسفور الذي زاد الضغط عليه في الآونة الأخيرة.

حيث كانت السفن التي تمر عبره يعترضها العديد من المشاكل الملاحية في أثناء النقل داخل المدن.

وحسب المخطط فإن القناة سوف تتسع لمرور حوالي 160 سفينة يومياً.

عدا عن أنها سوف تلعب دوراً هاماً في المحافظة على البيئة وحمايتها من مصادر التلوث الناجمة عن مرور عدد كبير من السفن من قلب مدينة إسطنبول.

تأثير مشروع قناة إسطنبول المائية على سوق العقارات في تركيا

إن أي تغيير وتطوير في البنية التحتية لأي بلد بالتأكيد سيكون له تأثير كبير على جوانب متعددة من سوق العمل.

وسيكون تأثير مشروع قناة إسطنبول المائية كبيراً على سوق العقارات التي ستشهد قفزة كبيرة وحيوية أكبر نظراً لما سينشأ من مشاريع جديدة قريبة من القناة.

قد تشهد العقارات ارتفاعاً في الأسعار، ولكن في المقابل ستكون هقارات حديثة ومهمة وتحظى باهتمام حكومي نظراً أهمية المنطقة.

لذلك سينشط الاستثمار العقاري في تركيا ويزيد الإقبال على شراء عقارات في تركيا وخاصة إذا علمنا أن العقارات في المنطقة ستكون ذات إطلالات رائعة على القناة.

ختاماً يمكننا أن نقول بأن مشروع قناة إسطنبول هو فعلاً مشروع القرن وذلك لامتيازاته التي سوف ترتقي بتركيا إلى الأقوى عالمياً من مختلف النواحي الاقتصادية والعقارية والسياسية.

*****

واقرأ أيضاً في مدوّنة سمارت إمزا العديد من المقالات والمعلومات حول شراء الشقق والعقارات في تركيا:

ما هو الاحتيال العقاري وكيف تكشفه ؟

أفضل المدن والمناطق في تركيا لشراء عقار في تركيا

العوامل المؤثرة في ارتفاع أسعار الشقق في تركيا 2021

11 من أهم الأسئلة الشائعة عن شراء عقار في تركيا

الاستثمار العقاري في تركيا .. بين المخاطر والمزايا

مزايا منطقة إسنيورت في إسطنبول والتّملّك فيها

إسطنبول وجهة استثماريّة رائدة .. تعرّف على الأسباب

مزايا التّملّك في منطقة بيليك دوزو

كيف أثّرت جائحة كورونا “كوفيد 19” على سوق العقارات في تركيا؟

الاستثمار الزّراعي في تركيا .. أرض استثمارية خصبة

*****

للاطلاع على آخر أخبار تركيا :

هنا

*****

تابع سمارت إمزا على

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات مرتبطة

اطلب خدمتك من خبراء الإستثمار العقاري
1

مقارنة

ادخل كلمة مفتاحية